نصائح لتجنب زيادة تكاليف صيانة سيارة مازدا

عند المحافظة على عمل صيانة دورية للسيارة، غالبًا لن تحتاج السيارة إلى تكلفة عالية للصيانة جراء حدوث أعطال خطيرة، وفي ما يلي أبرز خطوات الصيانة الدورية لسيارة مازدا:


استبدال زيت المحرك

يُعد غيار الزيت من أهم خطوات العناية والصيانة للسيارات بغض النظر عن نوعها، وذلك نظرًا لأهمية الزيت الكبيرة لمحرك السيارة، حيث يعمل الزيت على تشحيم جميع أجزاء المحرك، الأمر الذي يضمن تحرك هذه الأجزاء بسهولة وسلاسة، فضلًا عن قدرته على منع ارتفاع درجة حرارة المحرك، والحفاظ على نظافته الداخلية، ومن جهةٍ أخرى فإنّ الالتزام بتغيير الزيت بشكلٍ منتظم يساعد على تقليل استهلاك البنزين، وكذلك الأمر بما يخص الأنظمة الكهربائية في السيارة، ونظام المكابح، وأجهزة التكييف والتدفئة، علمًا أنّ المتعارف عليه هو تغيير الزيت كل 3000-5000 كيلومتر أو بحسب نوع الزيت المستخدم، في المقابل يجب الحرص كذلك على تغيير ما يسمى بفلتر الزيت، والذي يلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على نظافة الزيت، وإزالة الأوساخ والجزيئات العالقة فيه، الأمر الذي يساهم في زيادة العمر الافتراضي للزيت.[١]


تبديل أماكن الإطارات

في كثير من الأحيان قد يؤدي الضغط الزائد الواقع على أحد إطارات السيارة إلى تآكلها قبل غيرها من الإطارات، لذا يُنصح دائمًا بإجراء عملية تبديل لإطارات السيارة بشكلٍ منتظم، الأمر الذي سيزيد من عمرها الافتراضي، وبالتالي التقليل من تكلفة استبدال الإطارات، ومن الأمور الأخرى التي يجب مراعاتها كذلك هو الالتزام بفحص ضغط الإطارات بشكلٍ منتظم، والذي عادةً ما يجب أن يتم كل 3 أشهر.[١]


صيانة المصابيح

يتوجب التحقق دائمًا من سلامة مصابيح السيارة، والتأكد من أنّ جميعها تعمل بشكلٍ كامل وسليم، ويتم ذلك من خلال اختبار جميع المصابيح والغمازات من فترة لأخرى، والعمل على استبدال التالف منها.[٢]


فحص المساحات

تكمن أهمية المساحات في الحفاظ على زجاج السيارة الأمامي نظيفًا، وبالتالي توفير رؤية جيدة عند قيادة السيارة والحماية من وقوع حوادث الطرق، لذا يتوجب دائمًا التحقق من سلامة المساحات، ومن قدرتها على القيام بعملها بكفاءة، وفي حالة تآكلها أو تلفها يجب الإسراع فورًا إلى استبدالها بأخرى جديدة.[٢]


الحفاظ على نظافة السيارة

ويكون ذلك من خلال غسلها بشكلٍ منتظم، والحرص على وضع طبقة جيدة من مادة الشمع، حيث تساهم هذه المادة في الحفاظ على طلاء السيارة، وحمايتها من التعرض للصدأ، أو الخدوش، كما أنّ غسلها جيدًا يمنع تراكم الأوساخ والأتربة في المحرك، الأمر الذي سيؤثر على كفاءته.[٢]


فلتر الهواء

عادةً ما يُنصح باستبدال فلتر الهواء الخاص بالسيارة بعد مرور 21 شهراً، أو عند قطع مسافة تقارب 20 ألف كيلومتر، علمًا أنّ عملية تغيير الفلتر تُعد شديدة السهولة والبساطة، وبالتالي من الممكن القيام بها في المنزل بدلًا من أخذ السيارة إلى الميكانيكي، الأمر الذي سيساهم في توفير بعض المال.[٣]


استبدال شمعات الاشتعال

على الرغم من أنّ هذا الإجراء قد يكون مزعجًا ومرهقًا لبعض الأشخاص، إلا أنه لا يقل أهمية عن غيره من نصائح الصيانة الأخرى، علمًا أنه يُفضل دائمًا استبدال شمعات الاشتعال بعد قطع مسافة تقارب 50 ألف كيلومتر.[٣]


استبدال المكابح

من المفترض القيام باستبدال المكابح باستمرار وبشكلٍ منتظم، حيث يجب أن يتم ذلك بعد قطع مسافة تقارب 30 ألف كيلومتر، وفي هذه الحالة يُنصح دائمًا بالاستعانة بميكانيكي متخصص للقيام بهذا الأمر بشكلٍ متقن، وحرصًا على سلامة وأمان السائق.[٣]


سائل التبريد

عادة لا يحتاج سائل التبريد للاستبدال، ولكن هناك ضرورة إلى تفقد مستواه بشكل دوري، وذلك تجنبًا لانخفاض مستواه لأي سبب كان، وتسببه بارتفاع درجة حرارة المحرك أكثر من الحد الطبيعي، كما ينصح بعض فنيي الصيانة باستبدال سائل التبريد بالكامل بعد أن تقطع السيارة مسافة 120 ألف كيلومتر، وذلك لكونه يفقد كثير من خواصه مع الزمن.


المراجع

  1. ^ أ ب "6 CAR MAINTENANCE TIPS", neilhuffmanmazda, Retrieved 24/1/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت "8 MAZDA MAINTENANCE TIPS TO KEEP YOUR CAR IN PERFECT SHAPE", floodmazda, Retrieved 24/1/2022. Edited.
  3. ^ أ ب ت "HELPFUL DIY CAR MAINTENANCE TIPS", medcentermazda, Retrieved 24/1/2022. Edited.